أخبار محلية

هيئة الصحة السويدية تقرر إجراء اختبار كورونا لطلاب المدارس السويدية

أعلنت هيئة الصحة العامة السويدية عن توجيهات جديدة لمواجهة التصاعد المستمر لعدوی کورونا في العديد من مناطق السويد ، حيث سيتم تنفيذ اختبار كورونا لطلاب المدارس الذين لا تظهر عليهم الأعراض في حالة كانوا على صلة أو تواصل مع شخص مصاب بالفيروس . والسبب في هذا الإجراء هو ازدياد حالات الإصابة بين الأطفال والشباب ومحاولة رصدها والسيطرة عليها .

 

ووفقا لهيئة الصحة السويدية فأن انتشار عدوی کورونا في المدارس متزايد .. وهو يعكس مدى انتشار العدوى في المجتمع ، لذلك عدلت هيئة الصحة توجيهاتها لتتبع العدوى من خلال إجراء اختبار للطلاب في المدارس السويدية الذين لا تظهر عليهم أعراض ، لكنهم كانوا على تواصل أو تعايش مع شخص مصاب .

 

من جانب أخر أكدت المسؤولة في هيئة الصحة العامة بريتا بيوركهولم ، في مؤتمر صحفي اليوم الخميس ، أن الأطفال لا يسجلون عادة إصابات خطيرة أو وفيات نتيجة كورونا . ولكن تظهر أعراض مرضية عليهم وقد يكونوا عامل مساعد لنقل العدوى للبالغين . ولذلك لا داعي للقلق حيث أم الإجراء يتم لمحاولة رصد مدة انتشار العدوى في المجتمع ، وليس لخطر خاص على الأطفال .

 

 

 

إعلانات
أستشارات قانونية مجانية مع محاميين في السويد ,تواصل معنا عبر الرابط 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق