Uncategorized

وفاة 36 شخص وأرتفاع عدد المصابين الى4028 في السويد بسبب الكورونا

146 حالة وفاة في أعقاب تزايد حالات أنتشار فايروس الكورونا في السويد – بزيادة قدرها 36 شخصًا.

في الوقت نفسه ، تناشد السلطات الصحية بالبقاء في المنزل في عيد الفصح.

حسب  مدير الاستعداد لحالات الطوارئ  ألكساندرسون  فأن الأجراء هدفه تقليل عن  كاهل الرعاية الطبية أكثر من ذلك”.

بعد مؤتمر ضهر اليوم وصلت الأرقام الى 4028 شخصًا من السكان المصابين بالكورونا.

في المجموع ، توفي 146 شخصًا في السويد بسبب الفيروس ، وهو ما يمثل زيادة قدرها 36 ضحية منذ أن قامت وكالة الصحة العامة بتحديث أرقامهم أمس.

تلقى ما مجموعه 301 مريضًا  رعاية مكثفة في السويد منذ بدأ أنتشار العدوى ، وفقًا للسجل السويدي للعناية المركزة.

في مجال العناية المركزة كان هناك عدد أكبر بكثير من الرجال من النساء اللواتي يدخلن المستشفى يوجد تفسير واضح بخصوص لماذا  هذا التباين بين الرجال والنساء حسب قول أندرس تيجنيل

“لا تذهب إلى مناطق أخرى”
في المؤتمر الصحفي ، أصدرت السلطات أيضا دعوة للمحتفلين بعطلة عيد الفصح البقاء في منازلهم وعدم السفر.

– عطلة عيد الفصح التي بدأت هذا الأسبوع بالفعل للعديد من العائلات.

اعلانات 

مكتب محاماة للأستشارات القانونية المجانية 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق